أخطاء لغوية شائعة

إذا كنت تعمل في مجال الكتابة والتحرير والترجمة، فمن الضروري أن تكون على دراية بأشهر الأخطاء التي يقع فيها بعض الكتاب لتتجنبها إن كنت كاتباً، ولتستطيع اكتشافها إن كنت مدققاً لغوياً.

أخطاء لغوية شائعة:


أولاً: التاء المربوطة والهاء.

كثير من الكتاب المبتدئين يخلط بين الهاء والتاء والمربوطة، ويرى -من الأسلم ربما- أن يكتب معظم كتاباته بالهاء باعتبار أن المعنى مفهوم.
الأساس الذي يعتمد عليه هؤلاء الكتاب في هذا الخطأ -غير قلة المعرفة بالطبع- هو أنهم يكتبون الحرف حسب نطقهم له، فمثلا في جملة (كيف تربح من الكتابة؟)، عند الوقوف على كلمة (الكتابة) تنطق التاء المربوطة كأنها هاء، وهذا ما يجعلهم يعتقدون أنه تجب كتابتها هكذا (كتابه) وهذا خطأ فادح، لأن الوصل والوقف في اللغة العربية لا يغير من حروف الكلمة شيئاً.

 

إذن كيف تعرف أن الكلمة تنتهي بالهاء أم بالتاء المربوطة؟

لا تقف على نهاية الكلمة، بل صلها بما بعدها وانظر هل تنطق التاء فيها أم لا. فمثلا نحن قلنا أن الوقف على (الكتابة) في الجملة السابقة جعل الكلمة تبدو وكأنها تنتهي بالهاء، لكن إذا وصلتها بما بعدها وقلت (كيف تربح من الكتابةِ والترجمة؟) لا شك أن التاء نطقت، وطالما الأمر كذلك فهي تاء مربوطة. هذه الجملة مثلا (أستطيع كتابة المقال وتدقيقه)، لو وقفنا على (تدقيقه) يبدو من النطق أنه هاء، ولو صلنا الكلمة بما بعدها وقلنا (أستطيع كتابة مقال وتدقيقهُ وتنسيقه)، نطقت أيضاً هاء ولم تنطق تاءً إذن فهي هاء ولا تجوز كتابتها بالتاء المربوطة.

 

ثانياً: همزة القطع والوصل.

يخلط الناس بين الكلمات المبدوءة بهمزة الوصل وتلك المبدوءة بهمزة القطع.

وهناك شرح مفصل لهذه الهمزات في كتب النحو ولكن هنا قاعدة بسيطة يمكنك من خلالها معرفة أي الهمزتين تبدأ به الكلمة. ضع قبل الكلمة واواً وانطقها. فمثلا كلمة (استثمار) تنطق كما لو أن هناك همزة تحت الألف هكذا (إستثمار)، ولكن إذا سبقت بالواو ونطقتها ستبدو كما لو أنك تقول (وستثمار) ولن تنطق الألف، هذا يعني أنها همزة وصل. أيضاً كلمة (إسلام) إذا سبقت بواو ستقول (وإسلام) مع نطق الهمزة، ولن يصح نطقها بإخفاء الألف، فتكون هذه همزة قطع.

ثالثاً: الياء والألف المقصورة.

هذا خطأ شائع أيضاً ولكن قاعدته في غاية البساطة، إذا كانت حركة الحرف قبل الأخير مفتوحة، فالكلمة تنتهي بالألف المقصورة (ى)، وإذا كانت الحركة مكسورة، فالكلمة تنتهي بالـ(ي).
- كلمة (جدوَى) الحرف ما قبل الأخير مفتوح فتكون ألفاً مقصورة.
- كلمة (راقِي) الحرف ما قبل الأخير مكسور فتكون ياءً.

 

الأخطاء اللغوية الكثيرة تنقص من قيمة المواد المكتوبة وتقل من قدر كاتبها، لاسيما إذا كانت اللغة العربية هي لغته الأم. وأعتقد أنه من غير اللائق أن نحرص أشد الحرص على سلامة كتاباتنا باللغات الأجنبية بينما نرى أنه لا مشكلة إن أخطأنا في اللغة العربية بحجة (المهم أن المعنى مفهوم). لذا نأمل من الكتاب أن لا يغفلوا عن هذا الأمر وأن يحرصوا على الدقة اللغوية في الكتابة.


 

بقلم الكاتبة: Aliaa Ibrahim

 

Comments

You must be logged in to post a comment.

About Author
Aliaa Ibrahim
4 followers

كاتبة مقالات لدى موقع (الأمنيات برس) https://alumniyat.net/ أعمل أيضاً مدققة لغوية كعامل مستقل.