حين تتشابك الطرق

لقد مرت الايام بسرعة كبيرة، انظري مرت ثلاثة اسابيع الى الان منذ بدأ الفصل، لكن لا شك اننا لو دققنا النظر في تفاصيلها لوجدناها مزدحمة للغاية، اشعر يا صديقتي بغرابة كبيرة، كيف يتبدل الحال بين لحظة واخرى، انني ولا شك أكثر الاشياء الواضحة المبهمة، وأكثر الاشخاص البسطاء تعقيدًا، انني أنفي ما يوجه لي من اتهامات بأنني فتاة مزاجية، إني لأظن انني أكثر الاشخاص تأنيبًا لضميرهم حين يعود الامر للنظر فيما فعلت، وما قلت، وكيف كانت حدة النظرة، لكن لا أحد يدرك ماهية ما نعيش، بل حتى وان أدركوا فهم لا يعيشونه.

  يخيل إليّ في وقت ما أني قسوت، لكنني فعلت ذلك لتجنب كارثة أكبر (ربما لم تكن لتقع، لكنه خيالي)، فأعود اضع سيناريو آخر لسهم قد اصاب الهدف بالفعل.

    كم يصبح ثقيلًا ان ترى من كنت تظنهم يحبونك يتجنبون ملاحظتك اياهم، فتصرف انت عنهم النظر، وان كانوا امامك رأيتهم شفافين غرباء، وما احن ان تجد من يحتضنك صبحًا ومساءًا برسائل لطف، ليخبرك أنك إحدى أشياءه المهمة.

    انظر إلى أحلامي واحدًا تلو الآخر، جميعها كبير، ولا أستطيع التفريط في واحد على حساب آخر، أنظر إلى تلك الفجوة الهائلة بين ما هو مفترض بي ان اكونه، وبين ما أكون، ولن يهون عليّ أن أحداً يعلم ما حدث، ولن يهون عليّ أنني لم أكن وحدي، بل ستهون حين أؤمن تمام الايمان ان الله ما فعل ذلك الا ليحدث لي خيرًا. 

صديقتي، إني فتاة كثيرة التشفير، لا اجيد - رغم قدرتي على الكتابة - ان اقول ما اشعر به حقيقةً، كأن أصف لأحدهم كم كان مؤلمًا ما فعل، وانا انظر في عيناه واراه حزينًا تائبًا كأنها سقطت منه سهوًا. 

صديقتي، إني لأحب الشجعان، لا المتهورين، فإن أنت امتلكت القوة لتقف خلف قرارك، والحكمة في التوقيت، فها أنت ذا قد حظيت بشيءٍ يحترمه كبريائي.

صديقتي، أتدركين حين يتجلى امامك الماضي في مواقف متتالية امام عيناكِ في اقل من ٥ ساعات، أن يخفق قلبك بفرحةً تارة، وان تشمئزي بأخرى، وان يكون شغفك تجاه ثالثها تلاشى.

أتدركين، حين تكونين بحاجة الى قطعة حلوى في منتصف الليل، والجميع نيام، ثم اذ بك تفتحين درج خزانتك فتجدين قطعة حلوى وضعتها ذات يوم ونسيتها، أادركتي ذاك؟ 

صديقتي، إن ما داخلي يفوق ذلك، لكنه كلام يبدأ بتشبيه وينتهي باستفهام، فما حاجتي لأقول ما اعيش ويذهب هكذا هباء الرياح، غروب اليوم جميل، والذين يحبون الازهار البيضاء أشخاص انقياء، حتى وإن احتدت نبراتهم، هم لطفاء. 

 

هناء خريسات

 

 

Comments

You must be logged in to post a comment.

About Author
Khtam
6 followers